التصوّف والصوفية


زهد عمرو بن عتبة

كان لعمرو بن عتبة كلّ يوم رغيفان، يتسحّر بأحدهما ويُفطر بالآخر
عن الأعمش قال: قال عمرو بن عتبة بن فرقد: سألتُ اللهَ ثلاثاً فأعطاني اثنتين، وأنا أنتظر الثالثة: سألته أن يزهّدني في الدنيا فما أبالي ما أقبل وما أدبر، وسألته أن يقوّيني على الصلاة فرزقني منها، وسألته الشهادة فأنا أرجوها.
استشهد في غزوة آذربيجان في خلافة عثمان بن عفان
3|69 من صفة الصفوة لابن الجوزي